حكايي وآذار

ربما استوحى المؤلف من شكل القصة الشعبية، فجعل لحكايته مقدمة هي بحد ذاتها قصة، تخبرنا فيها “حكايي” عن مدينة تعم فيها الفوضى ويملأ زقاقها الغبار

تكشيرة

تجري أحداث القصة في مدينة تدعى “تكشيرة”، سكانها “لا يحبون الابتسام والضحك أبدًا مهما كانت الظروف”. لكن كل ذلك يتغير عندما يرزق السيد “برطم” بفتاة

1 6 7 8