شربر جائع

شربر جائع
تأليف: سمر محفوظ برّاج، رسم: سنان حلّاق. – بيروت، دار أكاديميا إنترناشيونال، 2016. – 28 صفحة، 26×26 سم، مصور بالألوان. – ردمك: 9789953374994، غلاف ورقي.

“شربر” جائعٌ، لكنّ المشكلة ليست في عدم قدرته على التحكّم بشهيّته بل في اعتداءاته المتكرّرة والمتزايدة على أملاك الآخرين وعلى الطبيعة من جبالٍ وأنهرٍ وبحار. يزداد حجمه وجشعه من صفحةٍ إلى أخرى، فينزعج منه الناس ويفكّرون بالتخلّص منه. نصٌّ قصير، مجرّد جملة واحدة في الصفحة، مصطلحاته سهلة الفهم حتى بالنسبة للقرّاء في الأعمار المبكرة وفيه تكرارٌ وإيقاعٌ شاعريّ جذّاب. لكن لا تدعوا هذه البساطة تغشّكم، فالنص ينقل، بشكلٍ فنيّ وذكيّ، رسالة واضحة بعدم السماح للمعتدين بالتمادي، وبضرورة وضع حدٍّ للمفترين إن في حياتنا الخاصّة أو العامّة. فهي قصّة فعلًا “لكلّ الأعمار من ٥ إلى ١٠٥” كما هو مذكورٌ على الغلاف الخلفيّ للكتاب.

 

من ناحيته، يُقْدم الفنان سنان حلّاق، الذي قام برسم وإخراج الكتاب، على أكثر من قرارٍ جريء، من حيث اختياره للخطوط البسيطة في الرسومات واعتماده على ثلاثة ألوان فقط (أسود وأخضر، بالإضافة إلى الأحمر في إحدى الصفحات) وعلى المساحات البيضاء الواسعة في الصفحات الداخليّة. كما يلفت حُسن استخدامه للطيور (العصافير التي تزقزق في بطن “شربر”) في تصميمه البارع للغلافين الخارجيّ والداخليّ.

في النص كما في الرسوم إبداع، لكن رسالة كل منهما تناقض الأخرى في ما يتعلق بشخصية شربر وبالأسلوب الأمثل للتعاطي معها. في النصّ، شخصيّة “شربر” سلبية ومعتدية بوضوح. أما في الرسوم فتبدو الشخصية ذاتها محببة وقريبة إلى القلب بلونها الأخضر وشكلها الدائري الّذَين يوحيان بالأمان. وما يزيد الالتباس لدى القارئ هو اعتماد اللون الأحمر (وهي المرة الوحيدة التي يستخدم فيها هذا اللون في الكتاب)، المرتبط بالخطر والعنف، للمنطاد الذي يُربط به “شربر” ليتم التخلص منه. وقد يساهم بهذا الالتباس اختيار اسم “شربر”، الّذي يحوي كلمة “شر” ويوحي في الوقت نفسه بأسماء الدلع.

رُشّحت القصة ضمن القائمة القصيرة لجائزة إتّصالات عن أربع فئات في عام 2016: أفضل نصّ، أفضل رسوم، أفضل إخراج وأفضل كتاب.

س.أ.غ.